يجب مراعاة البيئة ودرجة الحرارة عند زراعة الأزهار، والحرص على إختيار نوع النبات المناسب للمنطقة الجغرافية المراد الزراعة فيها.وأيضاً الحرص على إختيار المنطقة المناسبة للنباتات من الحديقة ونسبة تعرضها للشمس.

في هذا المقال سيتم التعرف على أفضل أنواع الزهور المناسبة للزراعة في المناطق الحارة وتتحمل أشعة الشمس.

١- أزهار الزينيا

أزهار الزينيا من الأزهار الحولية الصيفية، التي يمكن زراعتها من مايو وحتى أكتوبر.
تزرع في الأحواض الزراعية، لها ألوان وأحجام متعددة. وتعتبر سريعة النمو.

٢- أزهار البيتونيا

البيتونيا من الأزهار الحولية سريعة النمو، التي تزدهر زراعة الأنواع الصيفية منها من أبريل إلى سبتمبر.
وذات ألوان مختلفة جذابة وفريدة من نوعها.

٣- أزهار الأنجليونيا

الأنجليونيا أو Summer Snapdragons من الأزهار الصيفية، التي يمكن زراعتها في بداية أغسطس وتتحمل درجات الشمس العالية. تتنوع في ألوانها الزاهية التي تضيف لمسة جميلة للحدائق.

٤- أزهار دوار الشمس

دوار الشمس يزهر في يونيو، وهو من النباتات الحولية ذات الطول الشاهق واللون الأصفر الزاهي.
سهل الزراعة، ويمكن إستهلاك بذوره بعد تجفيفها.

٥- أزهار القطيفة

أزهار القطيفة هي أزهار محبة للشمس، ويسهل زراعتها. مقاومة للأمراض والجفاف تزدهر بإستمرار طوال الصيف. سميت بهذا الاسم نسبة لملمسها الذي يشبه نعومة المخمل.

ظهر إهتمام الكثير من الناس بالحدائق في الآونة الأخيرة. وذلك يعود للوعي المكتسب بأهمية الزراعة المنزلية ومتعة التجريب والإستكشاف، ولما تضيفه الحدائق من جمال لمقدمة منزلك. كما ثبت فائدتها في تعزيز صحة الفرد والعائلة.
مع الأسباب والفوائد اللامنتهية لإنشاء حديقة منزلية، سواءً كان لديك مساحة واسعة للزراعة أو قطعة أرض صغيرة في منزلك. فإنك تحتاج لدليل لأساسيات البستنة.

في هذا المقال سنقدم لك أساسيات البستنة وكيف تبدأ بإنشاء حديقتك.

ماذا تحتاج النباتات؟

كما هو متعارف منذ الأزل، أيُ نوع من النباتات يحتاج لمكونات أساسية ثلاثة: الماء والتربة وضوء الشمس. لكن لكل نوع من النبات هويته الخاصة ونسب معينة من هذه المكونات الأساسية المناسبة له. فبعضها يحتاج درجة عالية من الشمس والبعض الآخر يحتاج درجة حرارة أقل. وكذلك الماء، فبعضها تحتاج عملية ري مكثفة وبعضها تحتاج نسبة أقل من الري. ولأن تحدد القيم المناسبة فأنت تحتاج للكثير من البحث والتجارب والإستكشاف لمعرفة التغذية المناسبة لكل نوع من النباتات.

إختيار المكان المناسب للزارعة النباتات

من المهم تحديد المكان المناسب لزراعة النباتات في حديقتك. ومن المهم تحديد منطقة “الشمس الكاملة” أو “الظل الجزئي” و”الظل الكامل”. ففي منطقة الشمس الكاملة تحصل النباتات على ست ساعات أو أكثر من الشمس القوية والمباشرة يومياً. أما المنطقة الظل الجزئي فتحصل النباتات على ساعتين إلى ست ساعات من الشمس المباشرة بشكل يومي. وفي منطقة الظل تحصل النباتات على أقل من ساعتين من الشمس أو لا توجد شمس مباشرة على الإطلاق.

الأدوات الضرورية

قد تحتاج أدوات قليلة كي تبدأ الزراعة المنزلية، لكن كلما زادت مهامك الزراعية كلما زادت متطلباتك من الأدوات. وقد تختلف من شخص لآخر، لكن هناك أدوات ضرورية لابد من توفرها كي تسهل الكثير من الصعوبات التي قد تواجهك في الزراعة.
ولمعرفة المزيد عن الأدوات الضرورية التي يجب توفرها في حديقتك، يمكنك الإطلاع عليها هنا.

العناية والإهتمام بالنباتات

أكبر التحديات هو العناية بحديقتك وإبقائها خالية من الأعشاب الضارة إلى حد ما. أفضل طريقة للعناية بحديقتك هي إزالة الأعشاب الضارة بشكل أسبوعي أو نحو ذلك. لكن بشكل عام، من الأسهل سحب الأعشاب الضارة من الأرض عندما تكون التربة رطبة. كما يمكنك تغطية التربة بالقش لتقليل الأعشاب الضارة والحفاظ أيضًا على رطوبة التربة.

العديد من الأشخاص لا يمتلكون مساحات شاسعة للزراعة، خاصة مع التوجه للعيش في المدن، وعدم توفر المساحات، لكن يظل حلم إمتلاك حديقة مرافقاً للبعض. الخبر المفرح، أن الزراعة ليست مقتصرة على أراضي واسعة. ويمكن تنفيذ حديقة أحلامك على أي مساحة أرضٍ كانت.

لذا سنستعرض في هذا المقال بعض الحيل التي ستساعدك في تصميم وزراعة حديقة جميلة بأقل المساحات الممكنة.

نصائح وحيل للزراعة في الحدائق الصغيرة:

إستخدام النباتات المعلقة

توفر النباتات المعلقة مساحة كبيرة وتضفي جمالاً على المكان، كما أنها رائعة للتظليل وتقليل درجة الحرارة.
سواءً كانت زهوراً أو خضروات أو فواكة أو بعض أنواع الأعشاب، بالتأكيد ستكون خياراً جيداً لحديقتك.

الزراعة بشكل طولي

الزراعة بشكل طولي أو الزراعة على الجدار من أهم الحيل لإستغلال المساحات في حديقتك الصغيرة، ليس لأن شكلها جميلاً فقط، بل أيضاً لما توفره لك من المساحة لزراعة أكبر قدر ممكن من النباتات.

تدريب النباتات والشجيرات

وهي ببساطة إمكانية تدريب الشجيرات والنباتات على النمو بمحاذاة الجدار، أو ما يُسمى بالتعريشة وهي بناء دعامات من الخشب بشكل طولي وعرضي، والبدء بتدريب الأشجار ذات العام أو العامين للنمو حولها.

أوراق الأشجار الكثيرة

بمعنى زيادة أوراق الشجر الخضراء أكثر من الزهور، فإن الحديقة المليئة بالخضرة لا تتطلب منك القليل من العناية فقط، لكنها أيضاً أقل تكلفة مادية، وتعطي إنطباع بأجواء الحدائق الخضراء.

عندما يتعلق الأمر بالأدوات الزراعية، فهي تختلف بحسب حاجة الشخص وهدفه من إقتناء أي أداة.
لكن هناك أدوات ضرورية يجب توفرها في حديقتك لتسهيل مهامك الزراعية البسيطة.

أهم الأدوات الزراعية الأساسية في حديقتك:

١- قفازات البستنة

تعتبر قفازات البستنة من أهم الأدوات الزراعية.
فقد لا يبدو الحفر في الأوساخ بدون قفازات أو بمجرفة يدوية عملٌ صعب،
ولكن بعد ساعات قليلة من العمل حتماً ستتأثر يديك.
وقد يعرضها للكثير من الجروح والتشققات الغير مرغوب فيها،
لذا فإن زوجًا من قفازات البستنة هو شيء يجب أن تفكر فيه بجدية.

٢- مجرفة يدوية

تتعدد إستخدامات المجرفة اليدوية في حديقتك، فيمكنك إستخدامها للحفر ونقل التربة والنباتات والزهور وكذلك إعادة ملء الحفر بالتربة عند الانتهاء. كما أنها تعتبر أداة مثالية لإزالة الأعشاب الضارة في حديقتك.

٣- مقص الحدائق

المقص هو أداة أساسية، فهو من المعدات المتعددة الاستخدامات التي يمكن استخدامها للقيام بالكثير من الأعمال الزراعية البسيطة. مثلاً: يمكنك استخدامها لفتح أظرف البذور الجديدة، أو لأعمال التقليم الدقيقة للزهور الصغيرة.

٤- مقص التقليم

بعض النباتات والشجيرات تحتاج للتشذيب بشكلٍ دوري، هنا يأتي دور مقص التقليم والذي يعد وجوده ضرورياً لتشذيب وتقليم الأغصان والشجيرات.

٥- منشار يدوي

أهم الأدوات الزراعية

المنشار اليدوي مناسب للنباتات وأغصان الأشجار، ومصمم ليمنحك التحكم في قطع لحاء الأشجار أو الأغصان.

٦- مستخلصة حشائش

أهم الأدوات الزراعية

مستخلصة أو مستخرجة الحشائش مهمة لإزالة الهندباء أو أنواع أخرى من الأعشاب الضارة في التربة أو في حديقة الخضروات أو في الفناء.

٧- شوكة حفر

أهم الأدوات الزراعية

إذا كنت بحاجة إلى تفكيك بعض الأتربة والحفر بشكل جيد، فإن شوكة الحفر هي أفضل أداة لعمل ذلك. فهي من الأدوات التي تخترق التربة وتصل إلى عمق مناسب.

٨- مجرفة

أهم الأدوات الزراعية

من الأدوات المهمة لحفر التربة وزراعة الأشجار والنباتات الكبيرة، كما تستخدم لجرف الأعشاب الضارة أو بعض المواد، أو لقطع جذور الأشجار الصغيرة قبل زرعها.

٩- مشط الأرض (مدمة)

أهم الأدوات الزراعية

مشط الأرض أو مجرفة الأوراق من أهم الأدوات الزراعية لجرف الأوراق أو جمعها أو إزالة الأعشاب من فوق سطح المرج.

١٠- معول

أهم الأدوات الزراعية

المعول هو من الأدوات الأساسية لأي حديقة. هناك عدد من الأنواع المختلفة، ولكن معول السحب، ذو الشفرة المسطحة في نهاية المقبض، هو الأكثر شيوعًا. المعول مفيد جداً لتحريك وتشكيل التربة، وإزالة الأعشاب الضارة. كما يمكن أيضًا إستخدمه لحفر الخنادق الضيقة والضحلة للزراعة.

النباتات التي تزرعها في المنزل تمنحك شكلًا جماليًا بالإضافة إلى الرائحة العطرة التي تفوح منها وكذلك الاستفادة من بعض فوائدها لإمداد جسمك بالفيتامينات التي يحتاج إليها. 

نباتات منزلية

في هذا المقال سوف نتعرف بالتفصيل على بعض فوائد زراعة النباتات في المنزل. 

1.الحصول على هواء نقي  

ترتبط عملية التنفس التي يقوم بها الإنسان مع عملية البناء الضوئي التي يقوم بها النبات. حيث يحصل النبات على غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يخرجه الإنسان في عملية الزفير ليستخدمه في عملية البناء الضوئي. أما الإنسان يحصل على الأكسجين الذي يخرجه النبات الناتج عن عملية البناء الضوئي.

لهذا يفضل أن تكون المساحات الخارجية للمنزل محاطة بالنباتات، لكن ضع في اعتبارك أن هذه النباتات لا يجب وضعها في غرف النوم خاصة أثناء الليل حيث تمتص الأكسجين في هذه الفترة.

2.زيادة الشعور بالاسترخاء

وجود النباتات حولك يقلل من التوتر والقلق  كما أنه يمنحك الاسترخاء الذي تبحث عنه. كما أنه يحسن من حالتك المزاجية ويساعدك على التخلص من الإكتئاب والشعور بالتعب والإرهاق كما أنه يزيد من إنتاجيتك سواء في مكان عملك أو في المنزل. 

3.علاج بعض الأمراض 

 هناك بعض النباتات التي تزرع في المنزل وتستخدم من أجل العلاج مثل النعناع الذي يساعد في التخلص من المغص ومشاكل القولون والمعدة، والريحان…وغيرهم الكثير. 

إذا كانت هناك الفوائد التي تشعر بأهميتها بالنسبة لك عند زراعة نبات في منزل من فضلك أخبرنا بها.

وجود النباتات من حولك يساعدك على الاسترخاء والشعور بالهدوء والراحة كما أنه يجعلك تشعر أنك في وسط أحضان الطبيعة بدون الخروج إلى أي مكان. استغل جميع المساحات مهما كانت صغيرة وابدأ في إنشاء حديقتك الخاصة. 

في هذا المقال سوف نتعرف على أهم النباتات التي يمكنك زراعتها في المنزل بدون أي مجهود. 

1.النعناع 

من النباتات المميزة سواء من حيث الرائحة أو الطعم أو الفوائد. يتميز النعناع بوجود رائحة قوية، ويمكنك الاستفادة منه ووضع القليل منه على الشاي أو السلطة أو مع بعض المأكولات الأخرى للتخفيف من دسامتها. 

أما بالنسبة لفوائدة الطبية يفضل أن يتم تناول النعناع مغليًا في الماء من أجل علاج مشاكل المعدة والقولون والمغص، كما أنه يتميز بأنه مهدئ للأعصاب ويساعدك على الاسترخاء. 

2. البقدونس

في أغلب وجباتنا الشرقية نستخدم البقدونس مثل السلطة. فما رأيك إذا بدأت في زراعة هذا النوع في منزلك ووفرت على نفسك عناء الذهاب إلى السوبر ماركت كل فترة من أجل شرائه. إذا قمت بزراعته سوف تحصل على بقدونس طازج في كل مرة تفكر في استخدامها مما يعطي مذاق شهي لوجباتك. 

يتميز البقدونس بتوافر الكثير من الفيتامينات فيه مما يعد مصدر غني ومميز للأكل. من هذه الفيتامينات أ، ج، وك وبهذا تزود جسدك بالفيتامينات التي يحتاج إليها، وتمنح نفسك منظرًا مميزًا. 

3. الريحان 

يتميز الريحان برائحته الجذابة، كما أن له العديد من الفوائد الطبية. يعتبر الريحان مصدر جيد للألياف، ويساعد على التخلص من السموم الموجودة في جسدك. كما أنك يمكنك أن تضفيه في بعض أطباقك مما يمنحها رائحة ومذاق لذيذ. 

لا يحتاج الريحان الكثير من الجهد والعناية من أجل زراعتها، فقط عليك أن تقوم بسقيه كل يوم ، واستمتع بعدها بمنظر جميل ورائحة طيبة. 

إذا كنت تقوم بزراعة أي نبته في منزلك، من فضلك أخبرنا كيف تقوم بذلك. وما هي فوائدها.